ثوانٍ معدودة كانت مدة دخول هذا اللاعب البديل في النمسا! (فيديو)

حينما تتحول الورقة (الرابحة) إلى (كارثة), فإن ذلك ما ينطبق على ما حصل في دوري الهواة النمساوي …

ففي إحدى مبارياته خلال هذا الأسبوع … كان الاستهتار واللعب الخشن العنوان الأبرز للاعب بديل لم تزد مدة دخوله عن 10 ثوان, لتكون البطاقة الحمراء الرد السريع من حكم اللقاء على تدخله العنيف!

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

6 − two =