بوفون: إحباط كبير وصدمة غير متوقعة

اعترف جيانلويجي بوفون حارس مرمى يوفنتوس الإيطالي بإحباطه الكبير بعد خسارة نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا من ريال مدريد الأسباني.

ريال مدريد كان قد توج بلقب دوري الأبطال للمرة الثانية عشر في تاريخه على حساب البيانكونيري بالتغلب عليه بأربعة أهداف مقابل هدف واحد في نهائي البطولة.

بوفون قال في تصريحات صحفية عقب النهائي: “إنه إحباط كبير، لأننا اعتقدنا أننا قدمنا كل شيء للوصول إلى النهائي وأخيراً الفوز بالبطولة”.

وأضاف “قدمنا شوطاً أول مميزاً حيث سببنا مشاكل كبيرة لريال مدريد، لذلك نحن في حالة صدمة أن تنتهي المباراة على هذا الشكل”.

حارس يوفنتوس أكمل “حتى تفوز ببطولة مثل دوري الأبطال، يجب أن نكون أقوى من ذلك”.

وتابع “الشوط الأول كان متقارب المستوى، لم تكن الأفضلية لريال مدريد، كان هناك الكثير من الركض والجهد في كل أنحاء الملعب، وربما لم نحسن استغلال سيطرتنا”.

الإيطالي المخضرم أكد “في الشوط الثاني، ريال مدريد أظهر قوته ورغبته في الفوز بالبطولة، هم يستحقون التتويج بدوري الأبطال”.

واختتم “بطبيعة الحال، هناك الكثير من الندم لأن الأمور لم تتنه مثلما خططنا”.

بوفون فقد فرصة التتويج بدوري أبطال أوروبا بعد خسارة ثلاثة نهائيات في مسيرته مع السيدة العجوز، في 2003 أمام ميلان الإيطالي، و2015 أمام برشلونة الأسباني، و2017 أمام ريال مدريد.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

18 − 3 =